في حضورها

في حضورها تتزيّن الحديقة
كلوحة رسامٍ قديم

تجفلُ الزهور، وتتوحَد
بلونها، فلا حاجة لها
بألوانٍ أخرى
فهي لون الحياة
وغصنٌ لا تهزّه الرياح

في حضورها كل
الأشياء تختفي
ما عدا زهرة واحده
عنوانها هيَ

 

 

Advertisements